انضم الى مجموعة التجانية أونلاين على الفيس بوك


« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: وَبَاء هذا الزمان (كورونا) المُحيِّر للأذهان لا يُنْسِينا فضائل شهر شعبان المُكرَّم ب ( الكاتب : سليم رحموني )       :: مَقَامُ التَّوَكُّلِ عَلَى اللهِ وَمَقَامُ التَّمَسُّكِ بِالْأَسْبَاب مِنْ حَدِيثِ سَ ( الكاتب : سليم رحموني )       :: مواعِظ وعِبَر من وباء كورونا المنتشِر ( الكاتب : سليم رحموني )       :: أَخْذ العِبَر والدروس العملية الإصلاحية من رحلة الإسراء الأرضية بسيِّدِ أهل الأُخرى و ( الكاتب : سليم رحموني )       :: أجر المؤمن الصابر في زمن الفتن ( الكاتب : ابوعمارياسر )       :: مفهوم الشهادة ومنازل الشهداء خطبة جمعة ( الكاتب : الجهاد )       :: المستقبل بين علم الله و علم الانسان ( الكاتب : ابوعمارياسر )       :: لقاء الشاعر النابغة الجعدي بالرسول عليه الصلاة و السلام ( الكاتب : ابوعمارياسر )       :: نفحات من صيد الخاطر لابن الجوزي ( الكاتب : ابوعمارياسر )       :: بلوغ الأماني في الطب الرُّوحاني والجسماني من نفحات قوله تعالى ((وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُ ( الكاتب : سليم رحموني )      


العودة   منتديات التجانية أونلاين > :::الاســـــــــلام .. الـــديـــــــــن الحــــــق ::: > المنتــــــدى الاسلامي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ 4 أسابيع   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
محب نشيط
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الجهاد

البيانات
التسجيل: May 2014
العضوية: 2191
المشاركات: 53 [+]
بمعدل : 0.02 يوميا
اخر زياره : [+]
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الجهاد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتــــــدى الاسلامي
افتراضي حين رفض إبليس السجود لأدم لم يكن هناك شيطان فمن وسوس له

حين رفض إبليس السجود لأدم لم يكن هناك شيطان فمن وسوس له؟
=====================================

الكِبْر: "أَبَى وَاسْتَكْبَرَ" (34البقرة) أصيب بداء الكبر، أمره الله بالسجود لكنه قال: " أَأَسْجُدُ لِمَنْ خَلَقْتَ طِيناً" (61يونس) أنا أفضل منه:" أَنَاْ خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ" (12الأعراف) فأصيب بداء الكبر لأنه كان يظن أنه لا يشبهه أحد في عبادة الله، وفي طاعة الله في عوالم عالين.

مكث حوالي اثنتين وسبعون ألف سنة ليس في السماوات السبع موضع شبر إلا ولإبليس فيه سجدة لله تبارك وتعالى، فاغتر، ومن يغتر ينضر، فورث الكِبر: "أَنَاْ خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ" (12الأعراف) آدم لم يفعل شيء وأنا مكثت اثنتين وسبعون ألف سنة في طاعة الله، ونسي أن الذي يخاطبه ويطلب منه هو رب العالمين، فلم يدرك ذلك.
من الذي يطلب؟ الله، ولا ينبغي عليه أن يعصى مولاه طرفة عين ولا أقل، ولا يخالف له أمراً.

بِمَ مدح الله الملائكة؟ "لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ" (6التحريم) ولكنه لما عصى خرج من الملائكة فوراً: "كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ" (50الكهف).
هذا هو السبب، أن إبليس أصيب بمرض الكبر، ومرض الكبر من الأمراض الخطيرة التي نسأل الله أن يخلِّصنا منها أجمعين، قال صلى الله عليه وسلم:
{لَا يَدْخُلُ الْجَنَّةَ مَنْ كَانَ فِي قَلْبِهِ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ مِنْ كِبْرٍ} صحيح مسلم والترمذي عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه
الذي في قلبه مثقال ذرة واحدة من كِبر لن يدخل الجنة، فما بالك بمن امتلأ قلبه بالكِبر كإبليس؟ هذا يخرج فوراً: "اخْرُجْ مِنْهَا مَذْؤُوماً مَّدْحُوراً" (18الأعراف)


من فتاوى فضيلة الشيخ فوزي محمد أبو زيد لقراءة المزيد من الفتاوى فضلاً اضغط على هذا الرابط

https://www.fawzyabuzeid.com/%d8%ad%...-%d8%b4%d9%8a/












عرض البوم صور الجهاد   رد مع اقتباس

اخر 5 مواضيع التي كتبها الجهاد
المواضيع المنتدى اخر مشاركة عدد الردود عدد المشاهدات تاريخ اخر مشاركة
مفهوم الشهادة ومنازل الشهداء خطبة جمعة المنتــــــدى الاسلامي الجهاد 0 152 03-07-2020 07:28 AM
حين رفض إبليس السجود لأدم لم يكن هناك شيطان فمن... المنتــــــدى الاسلامي الجهاد 0 183 03-05-2020 04:11 AM
القيم الإنسانية في سورة الحجرات خطبة جمعة منتدى الخطب الدينية الجهاد 0 172 03-05-2020 04:10 AM
سلسلة الفائزين في سير الأولياء والصالحين المنتــــــدى الاسلامي الجهاد 0 1167 02-18-2020 06:46 AM
هل يجوز الاحتفال بعيد الأم منتدى الدروس والبرامج الدينية ( السمعية البصرية ) الجهاد 0 2368 03-25-2019 08:23 AM

إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع